هل الشوارع المصرية مؤهل للتعامل مع السيارات الكهربائية؟

هل-الشوارع-المصرية-مؤهل-للتعامل-مع-السيارات-الكهرب

 يتجه العالم في الوقت الحالي ا\إلى الاعتماد على السيارات الكهربائية وذلك كإحدى الحلول البديلة لطاقه الوقود التي تؤدي إلى التلوث البيئي وتعتبر السيارات الكهربائية هي إحدى أنواع السيارات التي أصبحت يتم إنتاجها من جانب عدد في الكبير من شركات صناعة السيارات في العالم بل أن هناك عدد من الشركات قرر التوقف عن إنتاج السيارات التي تعمل بالوقود في السنوات القادمة.
 وبدأت السيارات الكهربائية في الانتشار في عدد كبير من دول العالم خاصة مع التفاعل الجيد من جانب المستهلكين مع هذه النوعية من السيارات على الرغم من أنها لم تزل وليدة ولم تنتشر بالشكل الكافي للحكم عليها كما أنه مازال يوجد بها بعض المشكلات التي تحتاج إلى معالجة ولكن قراءة المستقبل تقول أن السيارات الكهربائية هي سيارات المستقبل. وقام عدد من دول العالم باتخاذ القرارات بعدم التعامل مع سيارات الاحتراق الداخلي في غضون عدد من السنوات مثل النرويج التي قررت وقف سير السيارات التي تعمل بالاحتراق الداخلي في شوارعها بداية من عام 2025 وكذلك ألمانيا التي قررت الاعتماد على السيارات الكهربائية بشكل كامل في عام 2030 وهو ما ينطبق على فرنسا التي قررت منع سير السيارات التي تعمل بالاحتراق الداخلي في شوارعها بحلول عام 2040. أما في الدول العربية فكانت إمارة دبي الأولى في إعلان تجهيز عدد من شوارعها لاستقبال السيارات التي تعمل بالكهرباء وذلك عن طريق وضع النقاط لشحن السيارات ولهذا فأن أي مصري يقرأ هذا التقرير فأنه يتساءل هل تستطيع الشوارع المصرية التعامل مع السيارات الكهربائية ولهذا فأنه يجب المعرفة أن هناك عدد من التجهيزات والمقومات التي يجب أن تتوافر قبل أن يتم استيراد هذه النوعية من السيارات.
 كما أنه يوجد عدد من الأمور التي يجب أن يتم الوعي إليها قبل التعامل مع هذه التكنولوجيا الجديدة مثل شجاعة المستثمر في التعامل مع هذه التكنولوجيا حيث أن هناك عدد كبير من المستثمرين لا يرغب في المغامرة كما أنه يجب تعديل القوانين المصرية التي لا يوجد فيها توصيف للسيارات الكهربائية بما يسمح بترخيصها وكذلك فأنه يجب على الحكومة المصرية تجهيز الشوارع بنقاط الشحن اللازمة لشحن هذه السيارات حيث أن بدون وجود هذه النقاط فأن السيارة لن يكون لها أي أهمية وسوف تتوقف عن العمل في اللحظة التي ينفذ فيها الشحن.
 كما أنه من أهم الأشياء التي يجب الاحتياط لها هو عملية الصيانة ما بعد البيع وإكسسوارات وقطع غيار السيارة وخدمات البيع اللوجستيه وجميع هذه الأمور يجب البحث عن كيفية توفيرها للعميل المصري.
 وفي نهاية الأمر يجب العلم أن السيارة الكهربائية هي سيارة المستقبل وأنه سوف يتم استيرادها بشكل أكيد سواء الآن أو في المستقبل ولذلك فأنه يجب الإعداد لاستيراد هذه السيارة من الآن