تعرف على المخاطر الصحية من وضع المحفظة بالجيب الخلفي أثناء القيادة

تعرف-على-المخاطر-الصحية-من-وضع-المحفظة-بالجيب-الخل

مي حمدي

أثبتت الدراسات الطبية أن وضع المحفظة في الجيب الخلفي للبنطلون والجلوس على الكرسي لساعات طويلة خاصة أثناء القيادة يشكل خطر كبير على صحة الإنسان وحياته، حيث يؤثر على المنطقة أسفل الظهر من خلال زيادة الضغط على أعصاب الفخد مما يسبب ألام كثيرة لهذه المنطقة، لذا يجب وضع المحفظة بمكان أخر بعيد عن الجيب الخلفي خاصة أثناء الجلوس لساعات طويلة.

تحذيرات من خطر وضع المحفظة بالجيب الخلفي أثناء القيادة

  • حذر الأطباء من الجلوس على محفظة مليئة بالبطاقات والأوراق والنقود مما يجعل سمكها كبير ويؤثر على أعصاب الفخذ أو الورك الموجودة أسفل الظهر والضغط عليها، ويؤدي إلى اختلال في الظهر وشد عضلي ومشاكل بالحوض وأمراض العمود الفقري وأمراض الظهر المزمنة مثل الانزلاق الغضروفي، حيث تحدث غالبية هذه الإصابات للأشخاص التي تتطلب أعمالهم الجلوس لفترات طويلة أو من يقود السيارة لساعات طويلة نتيجة وجود المحفظة بالجيب الخلفي والجلوس بشكل خاطيء.
  • كما تزداد هذه المخاطر مع زيادة وزن الجسم وكبر حجم المحفظة بالجيب الخلفي في وضع الجلوس، ويؤدي إلى زيادة الألم بشكل كبير والضغط على جميع العضلات مما يؤثر على الدورة الدموية وتخدر الساقين والقدمين، خاصة عند وضع المحفظة في الجيب الخلفي الخاص بالرجل اليمين التي يستخدمها سائق السيارة أثناء القيادة في الضغط على دواسة الوقود والفرامل، الأمر الذي يؤدي إلى حوادث ومشاكل أثناء القيادة نتيجة تخدر القدم اليمين وعدم قدرتها على القيادم برد الفعل المناسب.
  • وينصح الأطباء بتغيير مكان المحفظة ووضعها في الجيب الأمامي أو وضعها في أي مكان أخر بعيد عن الجيب الخلفي أثناء الجلوس، خاصة أثناء القيادة أو في أوقات العمل لفترات طويلة والجلوس بشكل سليم لتجنب الإصابات بأمراض خطيرة.